الزمالك يقترب من ضم «ناصف» ويشترط الفوز بدورى الأبطال للإبقاء على «حلمى»

المصرى اليوم 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

اشترط مجلس إدارة نادى الزمالك، برئاسة مرتضى منصور، الفوز على الأهلى فى مباراة القمة المقبلة ببطولة الدورى، والمقررة فى التاسع من يوليو الحالى، من أجل الإفراج عن باقى مستحقات اللاعبين المتأخرة، التى سبق أن قام المجلس بصرف جزء منها قبل مباراة المصرى.

وحصل مجلس الإدارة على كشف نهائى من إدارة الكرة والجهاز الإدارى بإجمالى مستحقات كل لاعب، بما فيها نسبة المشاركة، من أجل تجهيزها لصرفها فى حالة الفوز بالقمة، واعتبر مرتضى منصور الفوز بمثابة تعويض للجماهير البيضاء عن فقدان الدرع.

وعقد رئيس النادى اجتماعاً مع الجهاز الفنى طالبهم خلاله ببذل قصارى جهدهم للفوز بالقمة وإهدائها للجماهير.

وأكد رئيس النادي أن الإدارة لن تتنازل عن حصد لقبى البطولة الأفريقية وكأس مصر هذا الموسم.

وعلمت «المصرى اليوم»، أن مجلس الإدارة اشترط الفوز بكأس مصر والبطولة الأفريقية لاستمرار الجهاز الفنى الحالى بقيادة محمد حلمى، وقيادته الفريق الموسم المقبل، فيما ستتم إقالة الجهاز الفنى رسمياً فى حالة إخفاقه فى أى من البطولتين.

ووفقاً لمصدر مطلع فإن مرتضى منصور رهن استمرار الجهاز الحالى بمدى نجاحه فى هاتين البطولتين، خصوصاً أن بعض المقربين من الإدارة وقدامى النادى أقنعوا رئيس النادى باستمرار حلمى على رأس القيادة الفنية بعد ضياع الدورى رسمياً باعتباره ليس مسؤولاً عن ضياعه، ونجاحه فى مهمته بنسبة 100% بعد عدم خسارته أى مباراة.

يأتى هذا فيما تعهد الجهاز الفنى بقيادة محمد حلمى بالمنافسة على لقبى الكأس ودورى أبطال أفريقيا، وإهدائهما للجماهير ومجلس الإدارة لتعويض درع الدورى التى ذهبت للغريم التقليدى الأهلى. وشدد الجهاز الفنى على أن مهمة الفريق فى البطولتين ليست صعبة، ومن السهل جداً الفوز بها، خصوصاً بعد اقتراب الفريق من التأهل إلى نصف نهائى البطولة الأفريقية، بعد استبعاد «الكاف» فريق وفاق سطيف من المجموعة الثانية، وفوز الأبيض فى أولى مبارياته على إنيمبا النيجيرى، فضلاً عن تأهل الفريق لدور الـ16 بكأس مصر.

وقرر محمد حلمى، المدير الفنى للفريق، إلغاء الراحة اليوم، فى أول أيام عيد الفطر، وقرر استئناف التدريبات اليومية استعداداً لمباراة القمة أمام الأهلى المقررة السبت المقبل فى ختام مباريات مسابقة الدورى. ورفع الجهاز الفنى حالة الطوارئ استعداداً للقمة، وطالب المدير الفنى اللاعبين بالتركيز من أجل الفوز بالقمة.

من جانبه، أكد إسماعيل يوسف، رئيس قطاع الكرة بالنادى، أن الفريق مستعد بقوة لمواجهة الأهلى.

وقال يوسف: «جاهزون لتحقيق الفوز من أجل إهدائه للجماهير، وهو أقل شىء يتم تقديمه لجماهير الزمالك الوفية».

فى شأن آخر يعقد أحمد مرتضى، عضو مجلس الإدارة، المشرف على الكرة، جلسة خلال الساعات القليلة المقبلة مع مسؤولى إنبى من أجل حسم صفقة محمد ناصف، الظهير الأيسر للفريق، بعد تمسك الجهاز الفنى بضمه وإبداء إدارة إنبى مرونة فى بيعه.

من جهة ثانية، أعلن محمود عبدالرحيم (جنش)، حارس المرمى، استمراره مع الفريق، رافضاً جميع العروض التى تلقاها مؤخراً سواء داخل مصر أو خارجها. وأبلغ «جنش» إسماعيل يوسف، رئيس قطاع الكرة، بتمسكه بالأبيض وعدم الرحيل عنه، مؤكداً أنه يتمنى أن ينهى حياته فى القلعة البيضاء.

وحصل «جنش» على وعد من الجهاز الفنى بالاعتماد عليه فى الفترة المقبلة جنباً إلى جنب مع أحمد الشناوى، الحارس الأساسى، حيث يرغب الجهاز الفنى فى تجهيز «جنش» والوصول به لأعلى فورمة فنية وبدنية خوفاً من صدق مفاوضات الأهلى مع الشناوى، ورحيل الأخير عن النادى فى أى وقت.

وشدد إسماعيل يوسف، رئيس قطاع الكرة، على أن «جنش» جاهز لمباراة الأهلى، مشيراً إلى أن الإصابة التى يعانى منها بشد فى العضلة الأمامية والتى أبعدته عن مباراة سموحة، الإثنين، طفيفة ولن تعوق انضمامه لقائمة مباراة القمة.

وأضاف «يوسف» أن الإنذار الذى حصل عليه طارق حامد، لاعب خط وسط الفريق، أمام سموحة هو الأول له، نافياً غيابه عن المباراة المقبلة. وانتقد رئيس قطاع الكرة بالنادى أداء سمير عثمان، حكم مباراة سموحة الأخيرة، التى انتهت بالتعادل الإيجابى 1/1.

وقال: «سمير عثمان لم يوفر الحماية للاعبين فى المباراة»، مؤكداً أنه ظلم فريقه بعدما احتسب دقيقتين فقط وقتاً بدل ضائع، وهو غير كاف بالنسبة للوقت المهدر فى المباراة.

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

المصرى اليوم
إخترنا لك

0 تعليق