مارشيدير | أزمة السيارات الليبية مستمرة بسبب عدم سداد المديونية

مارشيدير 0 تعليق 395 ارسل لصديق نسخة للطباعة
لاتزال السيارات الليبية التي تدخل مصر عبر الحدود تمثل أزمة لأصحاب هذه السيارات وللحكومة الليبية بسبب التهرب السابق للسيارات التربتيك الليبية التي دخلت مصر بصورة مؤقتة واستمرارها بصورة دائمة في مصر واختفائها وعدم اعادتها مرة أخرى لليبيا، وتسبب هذا الأمر في تراكم مديونيات كبيرة على الجانب الليبي تبرأ منها في النهاية مما جعل مصر ترفض دخول السيارات الليبية لمصر بصورة مؤقتة من جديد.

وقد طالبت السلطات الليبية مصر في لقاءات رسمية على مستوى رفيع في وزارة الخارجية المصرية بالسماح بمرور السيارات الليبية لمصر وشدد الجانب الليبي على تواجد تشديدات أمنية في الجمارك والمنافذ الجمركية لمنع تهريب السيارات لمصر وسيتم خلال الفترة المقبلة تكوين لجنة فنية ستتولى مهمة تنسيق العمل بين عدد من اللجان بين مصر وليبيا وستتولى مسألة السيارات الليبية.

ورغم السماح من قبل مصر بعودة السيارات الليبية في الفترة الأخيرة ولكن لايزال ملف المديونيات الليبية مفتوح ويحتاج لمراجعات خاصة بسبب ضخامة هذه المديونية على السيارات الليبية منذ عام 2011. وكانت عودة السيارات الليبية قد جرت في نهاية 2016 حيث تم تجديد تصاريح السيارات الليبية لمدة 6 شهور قبل عودة المشكلات من جديد بعد انتهاء فترة التجديد للترخيص، وضرورة دفع الجانب الليبي مبلغ ضخم نظرًا لمرور 10 آلاف سيارة ليبية لمصر وعدم عودتها من جديد.

مارشيدير

0 تعليق