عثمان الخشت: لا قيمة لما تدرسه الجامعة إن لم يحقق الفائدة للمجتمع

اليوم السابع 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، إنه لا قيمة لما تدرسه الجامعة في الكتب النظرية، إن لم تقدم العلم النافع للمجتمع، فضلا عن الاندماج للاقتصاد القومي في عملية التنمية الشاملة التي تقوم بها مصر.

وأضاف الخشت، خلال توقيع مركز البحوث والدراسات التجارية بكلية التجارة جامعة القاهرة، وقطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بالكلية، بروتوكولان تعاون مع وزارة التموين والتجارة الداخلية، بقاعة أحمد لطفي السيد بالجامعة، بهدف رفع كفاءة العاملين بالوزارة، أن وزير التموين حقق نجاحات كبيرة منذ توليه وزارة التموين، لأنه عبر سنوات ماضية هناك العديد من المشاكل والتوترات الاجتماعية بسبب وزارة التموين، ولكنه منذ توليه حدث استقرار ونجاح.

وتابع رئيس الجامعة: "أشعر بسعادة للتعاون مع وزارة التموين وسعيد أيضًا التعاون في الماضي الذي نجد كل الاستجابة لمعالي الوزير عندما نطلبه لمناقشة الرسائل العلمية، وأنه نموذجا يجب متابعته لأنه يجمع بين المهارة القيادية، وبين جانب التواصل الإنساني".

وأضاف الخشت، أن توقيع بروتوكول التعاون بين وزارة التموين والتجارة الداخلية وجامعة القاهرة ممثلة في مركز البحوث والدراسات التجارية، هو موضوع هام جدًا مؤكدا أنه بدون الجامعات والمراكز البحثية لا تستطيع مصر أن تتقدم، وبدون أن تقوم الجامعات بدورها في دعم المشروعات القومية والسياسة الوطنية الإصلاحية فيصبح دورها لا قيمة له، وسيصبح العلم في الكتب والأدراج والرسائل العلمية المطبوعة على الأرفف لا قيمة له، فقيمة العلم هو العلم الي ينفع الناس، والعلم الدنيوي الذي ينفع الناس ويحقق مصالحهم أفضل من علم ينتمي الي منظومة دينية لا يحقق مصالح الناس، فالعلوم الطبيعية والرياضية طالما تحقق مصالح الناس فهي علوم إلهية.

اليوم السابع

0 تعليق